المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من روائع التفسير:قوله تعالي: {وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا}..فقه وفوائد


Arabie Islame
10-06-2015, 19:01
https://fbcdn-sphotos-b-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xap1/v/t1.0-9/10426605_1629529520597177_1561086602286430908_n.jp g?oh=bf5b523868d70946984df171ccdf358e&oe=56008294&__gda__=1442207405_eac057d82260b17a89fc587a722ad3c e

من روائع التفسير:قوله تعالي: {وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا}..فقه وفوائد


قال العلامة السعدي -رحمه الله- في "تفسيره" القيم (1/150) عند تفسيره لقوله تعالي:{ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (189)}سورة البقرة :


" { وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ ظُهُورِهَا } وهذا كما كان الأنصار وغيرهم من العرب, إذا أحرموا, لم يدخلوا البيوت من أبوابها, تعبدا بذلك, وظنا أنه بر.
فأخبر الله أنه ليس ببر لأن الله تعالى, لم يشرعه لهم،
وكل من تعبد بعبادة لم يشرعها الله ولا رسوله, فهو متعبد ببدعة،
وأمرهم أن يأتوا البيوت من أبوابها لما فيه من السهولة عليهم ، التي هي قاعدة من قواعد الشرع.
ويستفاد من إشارة الآية:
أنه ينبغي في كل أمر من الأمور، أن يأتيه الإنسان من الطريق السهل القريب، الذي قد جعل له موصلا ؛ فالآمر بالمعروف، والناهي عن المنكر، ينبغي أن ينظر في حالة المأمور، ويستعمل معه الرفق والسياسة، التي بها يحصل المقصود أو بعضه ، والمتعلم والمعلم ، ينبغي أن يسلك أقرب طريق وأسهله ، يحصل به مقصوده ، وهكذا كل من حاول أمرا من الأمور وأتاه من أبوابه وثابر عليه ؛فلا بد أن يحصل له المقصود بعون الملك المعبود.
{ وَاتَّقُوا اللَّهَ } هذا هو البر الذي أمر الله به، وهو لزوم تقواه على الدوام، بامتثال أوامره، واجتناب نواهيه، فإنه سبب للفلاح، الذي هو الفوز بالمطلوب، والنجاة من المرهوب، فمن لم يتق الله تعالى، لم يكن له سبيل إلى الفلاح، ومن اتقاه ، فاز بالفلاح والنجاح ".

حجابي سر جمالي
14-06-2015, 13:49
شكراااا
وبارك الله فيك