المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حتى لا يسرقوا رمضانك


Arabie Islame
22-06-2015, 17:37
https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xpf1/v/t1.0-9/11182085_1635092643374198_6119398778833794891_n.jp g?oh=d72498f5653155746005f23c67109540&oe=561F5F1D

رمضان موسم عظيم وفرصة غالية للتزود بالطاعة والتقوى والإيمان مما يمنحنا القدرة على الالتزام بطريق الجنة التي وعدنا بها الله عز وجل في هذا الزمان الصعب، متمسكين بالقيم الإسلامية والأحكام الشرعية، ومتحصنين بعقيدة التوحيد في ظل الهجمة الشرسة على الإسلام والمسلمين.

هذه الهجمة التي تسعى لهدم الإسلام بالقوة والدم كما حدث ويحدث من إقصاء الإسلام عن الحكم ومنع الحجاب والصلاة والأذان واللحية وأمثال هذه التصرفات، وتسعى هذه الهجمة أيضًا لقتل المسلمين بسبب إسلامهم في " بعض الدول."

كما أن هناك وجهًا آخر لهذه الهجمة يتصف بالنعومة واللطف، فهو يسعى لحرب الإسلام عبر تأويله تأويلات باطلة لا تستند لعلم أو معرفة صحيحة، ومن هذه التأويلات دعوى حصر الإسلام في الشعائر دون الحكم والسياسة، أو تخاريف "نسائية "مثل إمامة أمينة ودود وزميلتها بالرجال والنساء المختلطين في الصفوف! وبعض النساء بدون حجاب! بل وبعضهم غير مسلم أصلا!!

ويسعى لحرب المسلمين باللطف والنعومة القاتلة عبر تشويه أداء المسلم والمسلمة للعبادة، كما نشاهد في رمضان كل سنة، فرمضان شهر القرآن وشهر الصبر وشهر التقوى، يتم تفريغه من كل هذه المعاني ويصبح شهر السهر وشهر الفوازير وشهر الأراجيل!!

ولذلك على كل مسلم أن يحذر على "رمضانه"؛ فهو منحة من الله عز وجل وهِبة منه سبحانه؛ ليعوض ما فاته من تقصير وغفلة، ويتقوى به على المستقبل من خلال ترك الكسل والخمول، والانشغال بالطاعة والزهد في الدنيا، ومن لم ينتبه لهذا مبكرًا ويخطط له وترك الآخرين يخططون له فقد أخطأ خطأ كبيرا، وهو من رمضان على خطر!!

الإعلام ورمضان:
وللأسف نجد أن شياطين الجن والإنس يجتهدون على تفريغ رمضان من محتواه؛ فلذلك تطالعنا الصحف بأن السلطة الرابعة (الإعلام) أعدت لرمضان مجموعة كبيرة من المسلسلات الرمضانية التي ستساهم بقوة في إبعادنا عن جو القرآن والتقوى، ويكفيك كي تعرف مقدار التضحية التي يقدمها هؤلاء الفنانون والفنانات من أجلك ومن أجل جعل رمضانك خواء، أن تعرف أن فنانة في بلد عربي من أجل أن تتمتع أنت بمسلسل تافه في رمضان خلعت حجابها – المتبرج أصلا- ثم ويا للمصيبة!! سرقت فنانة أخرى منها هذا الدور، هل رأيت مقدار التضحية التي يقدم عليها هؤلاء لسرقة رمضانك!

وأما وزارات السياحة والثقافة والتي تعمل من أجلك ـ أيها الصائم ـ فإنها رأت أن تبادر بتقديم مهرجانات غنائية وموسيقية حشدت لها جمهرة من فناني وفنانات الفيديو كليب على أعتاب شهر القرآن حتى تصل إلى رمضان دون أي احترام وتقدير واستعداد للقياه!!

أخي الصائم.. رمضان موسم عظيم وفرصة سنوية، لا تدعها تُسرق منك بعدم التخطيط الجيد والصحيح لها، وهذا يكون من خلال النقاط التالية:
1 ـ استذكار الهدف والغاية من شهر رمضان {يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون}(البقرة:183)..
لعلكم تتقون، هذه هي الغاية من رمضان والصيام، وهذا هو الميزان الذي يجب أن يحكم تخطيطنا لشهر رمضان.

2 ـ مراجعة تجربة رمضان العام الماضي ماذا حققت فيها من الغاية ( لعلكم تتقون)، ماذا كانت الإنجازات؟ ماذا كانت العوائق؟ ما هي الفرص التي ضاعت علي؟
ومِن المهم إشراك المحيط معك في الخطة بحسب وضعك الاجتماعي (العائلة، الإخوة، الأصدقاء، الزملاء، رواد المسجد).

3 ـ المطالعة والبحث المبكر للكتب والمقالات والمواقع التي تهتم بشهر رمضان في الجوانب التالية: أحكام الصيام، فُرص ومقترحات لاستغلال شهر رمضان (مثلا كتاب: "جدد رمضانك" لعلي الحمادي، شريط: "رمضان.. كيف تجعل منه نقطة انطلاقة")، كتب تفسير وكتب قرآنية تطالعها في رمضان.

4 ـ خطة للولائم الرمضانية وكيف تجعلها لا تعطلك عن الغاية الكبرى ( لعلكم تتقون)، فتجنب إقامتها في العشر الأواخر، واحرص على دعوة الفقراء لها، وابتعد عن الإسراف التبذير،واكتفِ بمقدار الحاجة حتى لا يلقى الطعام في القمامة.

5 ـ ومن الضروري ألا تضيع الصائمة يومها في المطبخ، فليكن رمضان فرصة لتخفيف العمل والأعباء عن أمهاتنا ونسائنا لتقوى صلتهن بربهن، أليست هذه أفضل وأكبر هدية نقدمها لهن؟

6 ـ حدد أهدافك في رمضان واكتبها وعلقها في المنزل، مثل:
مقدار قراءة القرآن يوميًا، بزيادة عن رمضان الماضي.
عبادات جديدة تقوم بها: الاعتكاف، العمرة، التهجد، الجلوس بعد صلاة الفجر...
الاهتمام بتدبر القرآن بمطالعة التفسير وكتب تتعلق بالقرآن الكريم.
تعليم أولادك أحكام الصيام.
صلاة التراويح مع العائلة خلف إمام مُتْقن.
قرر تجنب بعض العادات السيئة في رمضان.
7 ـ ابدأ بعمل تحضيرات حقيقية وصحيحة للاستعداد لشهر رمضان:
- حاول شراء أكثر لوازم البيت قبل رمضان لتجنب الزحام والغلاء والغضب وضياع الوقت الثمين في رمضان.
- ثياب العيد إذا أمكن شراءها مبكرًا حتى لا تضيع أثمن أيام رمضان في أسوأ الأماكن وهي الأسواق!!
- ابدأ بعد وضع الخطة بالتدرب على بعض بنودها.

أخيرًا: احذر أن يخطط لك شياطين الجن والإنس كيف تقضى رمضان، ولا تصل رمضان إلا وعندك خطة وفق مواصفات (لعلكم تتقون) مكتوبة ومعلنة ومعلّقة.